“ديلى تليجراف”: مراقبة الإرهابيين المطلق سراحهم تكلف بريطانيا20 مليون إسترليني سنويا

  • إطلاق سراح 46 متهم بالإرهاب ..وإجراءات مراقبتهم تكلف 10 أضعاف بقائهم في السجن

البديل – وكالات :

كشفت صحيفة “ديلى تليجراف” البريطانية اليوم الثلاثاء النقاب عن أن تكلفة مراقبة 46 شخص تم إطلاق سراحهم من السجون في بريطانيا بعد اتهامهم بالإرهاب قد تتجاوز العشرين مليون جنيه إسترليني في السنة .

وذكرت الصحيفة على موقعها الالكتروني أن هذه التكلفة تعادل عشرة أضعاف الاحتفاظ بهم وراء القضبان. مشيرة أن الإفراج عن الرجال و النساء المدانين بالإرهاب يشكل خطرا كبيرا على العامة.

وأوضحت الصحيفة أن وزارة العدل البريطانية خصصت ضباطا لمراقبة السلوك لتحديد حرية المطلق سراحه مشيرة أن القيود المفروضة على الإرهابيين تشمل حظرا على استخدام أجهزة الكمبيوتر والاتصال مع أي شخص لديه سوابق جنائية وزيارة بعض المساجد والاتصال بالأئمة الذين ليسوا على القائمة التي توافق عليها الحكومة .